الثلاثاء، 25 يونيو، 2013

غريبه الاطـوار *قصه قصيره*

فتاه في عقدها الخامس عشر ، ذات بشرة سمراء ذهبيه وعينان واسعتان بنيتان اللون وابتسامه باهتهه ترسم على وجهها عند شروق شمس كل صباح جديد تعانقها نسمات الهواء لتنهض من فراشها وتصنع ضفيرتها السوداء المبعثره فتأخذ سلتها ونعليها وتخرج .. في طريقها يقذفها الناس بنظرات معقده لانهم ينعتونها بغربية الاطوار فتنظر الي محل قدميها وتكمل طريقها في نهاية الطريق بستان تملكه امراه عجوز هرمه تعطيها بعض الفواكه من بستانها كل يوم بالقرب منه فتيات من عمرها يلعبن بالورود بشعرهن المتناثر وضحكاتهن التي تلاحقها حتى في نومها .. اما هي فتجمع الفواكه لتعود فتهرسها فتبيعها ثم تعود لفراشها  تقول وسادتها الا يكفيني دموع اليوم السابق ! فتنام لتتكرر القصه من جديد .. 
Amna W. Hassan
25/6/2013

هناك تعليق واحد: